رجال لا يعرفون الخضوع والاستسلام

هذه رسالة إلى كل من يتطاول على المغرب والمغاربة ويطعن في تاريخهم  ونضالهم  ومقارعتهم للاستعمار الأجنبي، فاسألوا عن هذا الرجل في كل أصقاع الدنيا من صين ماو تسي تونغ حتى كوبا تشي غيفارا عند ذلك سوف تعرفون من هو المغرب ومن هم المغاربة ...ورحم الله امرءاً عرف قدر نفسه.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق