كيف تصبح سياسيا ناجحا بدون معلم

"يا له من عصر رهيب حيث يقود الأغبياء العميان" ويليام شكسبير 
*كي تكون سياسيا ورب عمل ناجح  ليس بالضرورة أن تتخرج من أحد المعاهد الكبرى، يكفي فقط أن تعرف الطريقة  السحرية لاستعمال العمليات الحسابية الأربع التي لا يتجاوز إتقانها مرحلة التعليم الابتدائي:
- عملية الجمع لجمع أموال اليتامى والأرامل والمحتاجين والمساعدات الأجنبية وتوظيفها في مشاريع استثمارية ضخمة تدعمها الدولة،
- عملية الضرب لمضاعفة الأرباح في كل المجالات الإقتصادية وبجميع السبل والوسائل الملتوية والمتحايلة،
-عملية الطرح  لصرف العمالة الزائدة والتخلص منها بأقل كلفة ودون أداء مستحقاتها،
-عملية القسمة لقسم ظهر النقابات وضرب بعضها بالبعض الآخر،
أما الباقي فيقوم به العمال المساكين من الطبقة المسحوقة.
*تناقش رجل أعمال مع ابنه وحدثه قائلا: أريدك يا بني أن تتزوج بالفتاة التي اخترتها لك،
الإبن: كيف؟..ولكن أريد أن أختار زوجتي بنفسي،
الأب: ولكن هذه الفتاة ليست كغيرها، إنها ابنة بيل غيتس،
الإبن: آه.. في هذه الحالة....
في اليوم الموالي ذهب الأب لملاقاة بيل غيتس ثم حدثه قائلا: مرحبا، لقد وجدت الزوج اللائق بابنتك،
بيل غيتس: ولكن ابنتي ما زالت صغيرة على الزواج،
رجل الأعمال: ليكن في علمك أن هذا الشاب هو نائب رئيس البنك الدولي،
بيل غيتس: آه..في هذه الحالة...
بعد أيام قلائل ذهب رجل الأعمال لملاقاة رئيس البنك الدولي ثم حدثه قائلا: مرحبا، لدي شخص أوصي به لمنصب نائب رئيس البنك الدولي،
رئيس البنك الدولي: ولكن سيدي لدي عدة نواب لدرجة أنني لست في حاجة لنائب جديد،
رجل الأعمال: ولكن هذا الشخص ليس إنسانا عاديا، إنه صِهْرُ بيل غيتس،
رئيس البنك الدولي: آه.. في هذه الحالة....
*التقى صدفة رجل وامرأة بمقصورة في قطار، فتجاذبا أطراف الحديث لتزجية الوقت وكسر روتين الطريق الطويل :
الرجل: يا له من يوم رائع ومشمس، اسمي سوسو، أبلغ من العمر 45 سنة وأنا سياسي أمين وشريف،
المرأة: مرحبا  يا كنزي، اسمي نونو، أبلغ من العمر 35 سنة، وأنا باغية عذراء.
*أثناء تنقلهم لحضور مؤتمر مصيري تعرضت حافلة تقل مجموعة من السياسيين لحادثة سير مميتة، وتحطمت في وسط حقل أحد المزارعين، فقام  بدفنهم جميعهم، وفي اليوم الموالي حضر المأمور فسأل المزارع عن مصير السياسيين الذين اختفوا من مكان الحادث، فأجاب المزارع: من المعلوم أيها المأمور أن القذارة الضخمة هي أفضل الأسمدة في الميدان الفلاحي، لذلك قمت بدفنهم جميعهم،
المأمور: وهل كنت على يقين أنهم ماتوا جميعهم؟
المزارع: باه..بعضهم كان يتمتم بكلمات غير مفهومة، ولكن كما في علمكم السيد المأمور تعرفون أن السياسيين كذابون دائما ولو صدقهم السذج من الناس.
*استيقظ الرئيس الروسي بالكرملين في أحد الأيام وسأل الشمس: من هو أعظم رئيس في العالم؟
أجابت الشمس: أنت
فسألها مرة أخرى: ومن هو أجمل بلد في العالم؟
فأجابت الشمس: بلدك
وقبل المساء بقليل تأمل الرئيس الروسي غروب الشمس وسألها مرة أخرى: من هو أعظم رئيس في العالم؟
فأجابت الشمس: لست أنت
الرئيس الروسي: كيف؟..ولكن بلدي هو الأجمل !!
الشمس: ولا هو كذلك
الرئيس الروسي: ولكن كيف يحدث هذا؟
الشمس: الآن انتقلت إلى جهة الغرب وعلي أن أقلب الفيستا لأندمج مع الواقع.
*كي تصبح سياسيا يجب أن تكون لك القدرة على التنبؤ بما سيحدث غدا، الأسبوع المقبل، الشهر المقبل والسنة القادمة، وأن تكون قادرا بعد ذلك لشرح لماذا لم يحدث أي شيء مما تنبأت به بكل جرأة وبلا حشمة بلا حيا.
*التقنوقراط هم أولئك الذين عندما تطرح عليهم سؤالا، بمجرد الانتهاء من إجابتهم، لا تعود تفهم السؤال الذي طرحته (يخلطون أوراقك في يدك من دون أن يطلعوا عليها).

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق